جمعية لفتا الخيرية - فلسطين

الأسير اللفتاوي بلال عودة يدخل عامه الاعتقالي السادس عشر


محكوم بالسجن لـ18 عاماً .. قضى منهم 16 عاماً


الأسير بلال عودة من بلدة لفتا بالقدس، اعتقل بلال قبل ما يقارب الستة عشر عاماً وتحديداً بتاريخ 8/8/2001 وحكمت عليه المحكمة الاحتلالية بالسجن مدة 18 عاماً، بعد أن أدانته بمقاومة الاحتلال، وكان قد اعتقل في عام 1994 وهو طفل في الرابعة عشر من عمره، وحكم عليه بالسجن الفعلي لمدة عام، ليخرج ذلك الطفل وهو يحمل الكثير من التجارب التي تفوق عمره وقدرته على التحمل.



اعتقل بلال في المرة الثانية بعد أيام من تخرجه من جامعة بيت لحم وحصوله على درجة البكالوريوس في الخدمة الاجتماعية، وقد تابع دراسته الجامعية داخل السجون وحصل على شهادة الماجستير بالرغم من الصعوبات التي تواجه الأسرى بشكل عام و في موضوع التعليم بشكل خاص، وبدأ بالتحضير داخل الأسر للدكتوراة الا أن ادارة السجون لا تسمح بإدخال الكتب ومتابعة التعليم، يطمح بلال الى الحصول على شهادة الدكتوراة بعد التحرر.

ويتميز بلال بقوته وصلابته، وقدرته على التحدي والمواجهة، واصراره على تحقيق النجاح من أولوياته. بلال يتميز بعلاقاته الطيبة مع كافة الأسرى وبإحساسه العالي بالمسؤولية وبقدرته على العطاء والحب من دون ثمن، يشارك الاسرى في كافة الفعاليات النضالية والإضرابات عن الطعام. بلال يقوم بتدريس الأسرى في الأوقات المتاحة لذلك. من هواياته المفضلة القراءة والرياضة.
و يقبع بلال حاليا في سجن النقب، تنقل بين كافة السجون الإسرائيلية وتعرض للعديد من العقوبات والحرمان من زيارة الأهل والغرامات المالية داخل الآسر، الا أنه يتمتع دوما بالمعنويات المرتفعة.


الفرج القريب والعاجل لكل أسرى لفتا وأسرى فلسطين من بحرها حتى النهر.